السبت، 16 فبراير، 2008

حزب الجبهة الديموقراطية .. جبتك ياعبد المعين

تابعت الحزب منذ ايامه الأولى بتفاؤل شديد .. و بعد ان ترك الدكتور على السلمى الحزب باستقالة مسببة منشورة على موقعه .. وبعد أن ترك الدكتور يحيى الجمل رئاسة الحزب .. ثم واقعة فصل - أو التوصية بفصل - العضو محمد أنور السادات

لم يكن التفاؤل فى محله
صراع على كراسى الظل
و مازالت كراسى بدون سلطة


الف خسارة