الخميس، 26 نوفمبر 2009

ملخص كتاب: التدوين الاحترافى، كيف تربح من مدونتك 100,000$ ج2


الجزء الثانى من تلخيص كتاب التدوين الاحترافى للربح من المدونات:


أنواع المدونات:
المدونة هى نوع خاص من مواقع الإنترنت. وقد أظهرت بعض الدراسات، أنه برغم زيادة الوعى بالمدونات، فمازل العديد من الناس، ومنهم من يقوم بالتدوين بانتظام، لايدركون بشكل دقيق ماهى المدونة!. فبرغم أن المدونات بدأت كقوائم تحتوى العديد من الروابط، فقد تطورت لتصبح وسيلة إعلامية متعددة الأنواع، فهناك المدونات التعليمية، مدونات المديرين، مدونات التسويق، مدونات المذكرات الشخصية، مدونات الصور والفيديو، أصبح هناك كل مايمكنك تخيله من أنواع المدونات. وتظل الاختلافات بين المدونات تبعا لاختلاف شخصيات المدونين، وإن تشابهت تخصصاتهم واهتماماتهم.


ماهو المميز فى المدونات:
1-    المحتوى: يتم تحديث وإضافة محتوى جديد للمدونات بمعدل أعلى من مواقع الإنترنت التقليدية، مما يجعل الزوار يعودون إليها بانتظام. ويكون المحتوى مرتبا حسب التاريخ، الأحدث فى أعلى الصفحة، ثم الأقدم.
2-    التغذية feed: وهو نظام يتيح قراءة التدوينات الجديدة دون زيارة المدونة، عن طريق تركيب برامج معينة.
3-    الحوار: يضع القراء تعليقاتهم على التدوينات، وكثيرا ما ينشأ نوع من الحوار سواء بين المدون والقراء، أو بين المدونات بعضها البعض، ويمكن أن تراقب الحوار بين المدونات عبر موقع تكنوراتى.


فوائد التدوين: فضلا عن تحقيق الربح المادى، وهو الفائدة المنشود تحقيقها من قراءتك للكتاب، فهناك فوائد أحرى للتدوين
1-    المتعة: تنطوى الكتابة على متعة، فشئ رائع أن تصل كلماتك إلى أرجاء المعمورة. لم يكن ممكنا قبل التدوين.
2-    الشهرة: المدونة الناجحة تجلب شهرة للمدون، فى الأوساط التى تشاركه نفس الإهتمام.
3-    التعارف: فالمدونات وسيلة ممتازة لتتعرف إلى أشخاص، وتكون علاقات، وربما مشاركات جديدة.
4-    تسهيل المبيعات: عندما تجذب مدونتك المزيد من الاهتمام، وتحصل على ثقة متزايدة من القراء، ومصداقية بماتعكسه من خبرات، كل ذلك سيجعل بيع المنتجات التى تعرضها أكثر سهولة.


الربح من المدونات، مقدمة للتدوين الاحترافى:
يزداد انتشار التدوين ويوشك أن يعتبر صناعة مصغرة.  زادت الأدوات المتاحة للمدونين، فما كان يتطلب جهدا ومعرفة تقنية متقدمة، أصبح ممكنا بيسر ببعض نقرات الفأرة. وتغيرت النظرة إلى تحقيق الربح من التدوين، فبعد أن كان بعيدا عن الأذهان، إلى ان أصبح المفهوم شائعا، ومقبولا، وقابلا للتطبيق. جاء مصطلح "التدوين الاحترافى" ليصف التدوين الذى يهدف إلى تحقيق الأرباح.


كم يمكنك ان تربح؟
يجب أن يكون واضحا قبل أن تستمر فى قراءة الكتاب، أن توقعاتك يجب أن تكون واقعية. فعلى الرغم من أن الملايين يحصلون على دخل مادى من التدوين، فمعظم هؤلاء لم يصبح ثريا بسبب التدوين، ولكن دخل التدوين يدعم دخلهم الأساسى. وهناك أيض مدونون متفرغون، مثلى، يحصلون على دخلهم من التدوين فقط، وهناك أيضا مدونون آخرون يحصلون على أرباح من التدوين تفوق ما أحققه بكثير. وكما هو فى جميع مناحى الحياة، الناجحون هم القلة التى تحافظ على بذل المجهود بمثابرة، بينما يخرج العديد من السباق قبل خط النهاية.


التدوين ليس أحد وسائل تحقيق الثراء السريع
إذا كنت تبحث عن الثراء السريع فلتبحث فى مكان آخر. وإذا كنت تعتقد أن التدوين سيدر أرباحه عليك دون مجهود، فقد جانبك الصواب. فإلى جانب قصص النجاح الشهيرة والعديدة لمدونين يحققون الآلاف شهريا من التدوين، فهناك قصص لاتنشر لعدد أكبر ممن فشل فى تحقيق أكثر من حفنة دولارات. لا تسئ فهمى، فلست أهدف إلى إطفاء وهج الحماس والإثارة، وتحطيم أحلامك عن الربح من التدوين، بل أن الكتاب هدفه أن يساعدك على تحقيق تلك الأحلام، ولكنى أشعر بمسئولية أن أكون واقعيا. لا توجد عصى سحرية، ولا توجد حيل خفية، ولكن الأمر منوط بك بالكامل. 
الكلمات السحرية : الوقت، المجهود، و الإصرار، هى طريقك لتحقيق الحلم.


وسائل الربح من المدونة:
وسائل مباشرة: وهى تحقيق الإيراد بسبب وجود المدونة مباشرة مثل: الإعلان، الرعاة، عملات التوسيق المرتبط affiliate commssions، والتقييمات المدفوعة
وسائل غير مباشرة: وهى وسائل ترتبط أو تعتمد على وجود المدونة، ويلزم معها جهود أخرى، مثل: عقود التدوين الحر فى مدونات الغير، تأليف الكتب، إلقاء المحاضرات، تقديم الاستشارات، عقود الخدمات الأخرى.
الدخل السلبى والإيجابى: هناك من يرى أن الدخل السلبى هو دخل المدونة دون أن تقوم بعمل، مثل دخل الإعلان، الذى يتحقق طوال اليوم، وأثناء نومك. ولكن هذا المفهوم غير واقعى، حيث أنه كى ينمو دخل المدونة، أو يظل مستقرا، يجب بذل مجهودات مستمرة، وإلا سينصرف عنها الزوار ومعهم أرباحك.


ما هى وسيلة الربح الأنسب لك؟
يتحدد ذلك تبعا لهدفك من التدوين فمثلا الربح غير المباشر يناسب المدونات التى هدفها الترويج لأعمال، أو نشر مقالات، أو لمن يرغب فى الشهرة. بينما تكون الطرق المباشرة أنسب لمن يدون عن هواياته واهتماماته، ولمن يدون ليحقق دخلا فى أوقات الفراغ، و لمن يدون عن منتجات ويقوم بتقييمها فى مدونته. والعديد من المدونين يدون لأكثر من هدف، ويربح بأكثر من استراتجية واحدة، ولكن يجب ألا تتعارض أهدافك الربحية مع هدف المدونة، ولتوضيح ذلك فهذه بعض الأمثلة العملية لحالات لم يكن الإعلان مناسبا لتحقيق دخل من التدوين:
  • مدونة الشركة تضع إعلانات للمنافسين: إذا كان لديك منتج تروج له من خلال مدونتك، فوضع إعلانات على المدونة غالبا ما سيؤدى إلى ظهور إعلانات لمنافسيك مباشرة على مدونتك، فلا تلجأ إلى الإعلانات فى هذه الحالة، فستؤثر على موقفك التنافسى.
  • غضب القراء: أحيانا ماتتسب الإعلانات فى إغضاب القراء، إذا ما كان لديهم شعور بالولاء والملكية للمدونة، أو عندما تكون الإعلانات مزعجة ومقتحمة، فقد ينصرف هؤلاء القراء عن المدونة، فيجب أن يراعى ماإذا كان الربح يستحق التضحية ببعض القراء.
  • وسواس المال: قد يكون من أسوأ الأمثلة أن يقتل المدون مدونته بسبب المال، فيقوم المدون بمحو الموضوعات التى لا تدر دخلا، ويغرق المدونة بكم هائل من الإعلانات، يصعب معه تمييز المحتويات الحقيقية للمدونة، ويتحول إلى الكتابة عن الموضوعات التى تجلب المال فقط، فيحولها إلى مدونة غير مشوقة، فينصرف عنها القراء.  
  • تشتيت الزوار: تسبب الأعلانات المكثفة تشتيتا لزوار المدونة.
  • الإساءة للسمعة: تتطلب بناء سمعة جيدة للمدونة وقتا طويلا، ولكن فقدها يتم بسرعة. وعندما يقوم المدون بالترويج لبرامج تسويقية من أجل العمولة فقط، دون أن يعلم عنها شيئا، فيكون من ضمنها برامج أو منتجات سيئة، تستولى على أموال زوار المدونة، فيكون المدون حينها شريكا فى الإيذاء.


نصائح لوضع إعلانات على المدونة:
•    ضع المحتوى الذى يهم القارئ فى المقام الأول
•    لاتجعل الأعلانات تهيمن على المدونة
•    تأكد ان الإعلانات الملائمة فقط هى التى تعرض
•    اكتب تقييما للمنتجات التى جربتها بالفعل
•    روج فقط للعروض التسويقية التى تتأكد من أن لها قيمة جيدة


استرتيجيات الربح من التدوين
يعتقد العديد من المدونين أن الاستراتيجية الوحيدة للربح من المدونة هو نموذج: انشئ مدونة، اجعلها معروفة، ثم اربح من الاعلانات. ولكن فى الواقع فإن هناك نماذج أخرى يجب أخذها فى الاعتبار.


استراتيجية المدونات المتعددة:
لا يوجد مايدعو أن يكون لك مدونة واحدة، فعندما تمتلك أكثر من مدونة، فالربح الإجمالى قد يكون ملائما، حتى إن كان الربح من كل مدونة على حدة مبلغا صغيرا.


استرتيجية التدوين الحر:
حتى فى حالة امتلاكك لمدونة، فسيكون الكتابة لمدونات الآحرين مصدرا إضافيا للدخل، فضلا عن كونه منأدوات التسويق لمدونتك. وهناك عدة أسباب تجعل المدونات تلجأ إلى كاتب حر، مثل:
القدرة: الكتابة هى أول وأهم مايقوم به المدون، ولكنه ليس الشئ الوحيد، فالترويج للمدونة وجلب الزوار، والاهتمام بالتصميم، والفنيات التقنية، ولا يستوى الجميع فى قدراتهم بما فيها القدرة على الكتابة. المدونين القدرة على الكتابة
الوقت: اذا كنت مشغولا بأعمالك، فيمكنك أن تستأجر من يقوم عنك بالكتابة، أعرف مدونين، لايقومون بأنفسهم بأى من مهام التدوين.
الشبكة: كما سترى معى لاحقا فى هذا الكتاب، فإن نجاح المدونة يعتمد على الآخرين، الزوار. ولهذا فوجود كاتب معروف بصلاته العديدة بالقراء، يكتب على مدونتك، سيسهل نجاح المدونة.
المعرفة: عندما يكون الموضوع متخصصا، فالكاتب المتخصص هو أفضل من يكتب عنه.
المصداقية: لا يوجد ما هو أفضل من أن يكتب لمدونتك كاتب مشهور، ذو ثقة وسمعة، كى يجلب معه الزائرين والشهرة لمدونتك.


استرتيجية البناء والبيع
كما يحدث فى مجال العقارات، يمكنك أن تقوم ببناء المدونات، وتنمية قيمتها، ثم بيعها. ويمكن أيضا أن تشترى مدونة قائمة، ثم تقوم بتشطيبها وتحسينها، ثم إعادة بيعها. وهناك مواقع سماسرة للمدونات تسهل للبائعين والمشترين إتمام المبادلات.


وهنا لنا وقفة، فهناك نقطة يجب أن ندركها جميعها، وهى الإختلافات بين التدوين باللغة العربية، واللغات الأكثر انتشارا وعلى رأسها اللغة الإنجليزية، أعنى هنا الإختلافات التى قد تؤثر سلبا على ربحية التدوين والمدونات، حتى لايفهم أنى اقلل من شأن لغتنا العربية. وأدعو إلى حوار بين المدونين الجادين والمهتمين بالتدوين الاحترافى، الذى يهدف إلى تحقيق عائد مادى، لتحديد ماهية الإختلافات، وإمكانية التعامل معها، كى يضع المدونون العرب أنفسهم على خريطة الدخل من صناعة التدوين العالمية، سريعة النمو. ولى إقتراح مازلت أنتظر الرد عليه من أخى العزيز شبايك، وهو أن يستضيف ذلك الحوار على مدونته الناجحة، والملهمة للكثيرين من مدونى لغة الضاد ..

8 تعليقات:

عمرو النواوى يقول...

فى البداية أشكرك بشدة على هذا التلخيص الرائع وأنا اتابعه عن طريق شبايك على تويتر ولكن لأننى فوجئت من الدرس الأول بظهور الدرس السادس سأتابعك على تويتر حتى يمكننى ملاحقتك ..
بالنسبة لموضوع الاتجاه للتدوين باللغة الإنجليزية ..
صديقى ضع صوتى مع صوتك فى هذا الشأن، فأنا من أشد المؤيدين إلى اتجاه التدوين باللغة الإنجليزية لغرض التربح ..
ولا بأس من استخدام استراتيجات التدوين فى الجانب الغربى بما يناسب ساحة انترنت العربية ..
انا متشوق جداً لنتيجة هذا الحوار وانا من المتابعين الدوريين لمدونة شبايك وهو من قادنى إلى هنا، وأنا منتظر نتائج هذا الموضوع ..

darsh bih يقول...

انا ارى ان هناك طرق اكثر ربحية من التوين لاجل الدوين فانا انشأت مدونة لتجارة العملات
الاجنبية ارجو من القراء متابعتها من هذا الرابط
http://darsh2google.blogspot.com/
وشكرا لكم

science يقول...

مشكور نصائح جميلة و مفيدة

سرحان يقول...

لك الشكر حتى ترضى

your way يقول...

شكراا معلومات قيمة ومباشرة جداا حقيقى استفدت

تسويق الكترونى يقول...

تسويق اون لاين

شركة تسويق اون لاين

تسويق

tasweek

tasweek online

taswiq online

taswiq

التسويق

on line

نقل اثاث بالرياض

مكافحة حشرات بالرياض

Marketing Online

Marketing On Line

Marketing of On Line

تسويق الكترونى يقول...


شركة تنظيف اثاث بالرياض

شركة تنظيف مجالس

شركة تنظيف خزانات بالرياض

عزل الخزانات بالرياض

شركة تنظيف فلل بالرياض

تنظيف بيوت بالرياض

شركة مكافحة حشرات بالرياض

افضل شركة مكافحة حشرات

مكافحة النمل

مكافحة الفئران

شركة كشف تسربات بالرياض

كشف تسربات المياه

شركة نقل أثاث بالرياض

ارتقاء للتسويق الالكتروني يقول...

شكراااااااااااااا بالتوفيق

إرسال تعليق